آخر الأخبارفيس بوك

فضيحة كامبريدج أناليتكا ينكشف عنها حقائق جديدة “رسائل الماسنجر الخاصة”

جدول الموضوع

فضيحة “كامبريدج أناليتكا” قد تحوي رسائل الماسنجر الخاصة

فضيحة كامبريدج أناليتكا

فضيحة كامبريدج أناليتكا

لا تزال أصداء فضيحة “كامبريدج أناليتكا” لتسريب بيانات 87 مليون مستخدم لشركة فيس بوك مستمرة، وكل يوم تنكشف حقائق جديدة عنها.

فبعد مطالبات الكثير لمارك زوكربيرغ المدير التنفيذي لشركة فيس بوك بالأستقالة، تم إستدعائه الليلة ليدلي بشهادته أمام الكونغرس.

تكشفت حقائق جديدة وتطور في الفضيحة، حيث تبين أن تلك البيانات قد تتضمن ليس فقط بيانات عامة، بل حتى رسائل خاصة.

فمن خلال التحقيقات استطاع الباحث الأمني jonathan Albright أن يثبت أن الواجهة البرمجية

بإصدارها الأول عند ظهور التطبيق موضوع الفضيحة.

كان يسمح للتطبيقات بأن تحصل على بيانات المستخدمين وأصدقائهم وذلك في حال الموافقة عليها من خلال رسالة تحذيرية واحدة فقط.

وعند موافقة المستخدم، فإنه قادر على جمع الرسائل الخاصة عبر طلب يوجهه المطور إلى الواجهة البرمجية وهو ما حصل بالفعل!.

أكدت فيس بوك أن عدد قليل من المستخدمين الذين وافقوا على منح الصلاحيات للتطبيق قد أعطوا صلاحية بالوصول للرسائل الخاصة.

وبحسب الشركة فإن عددهم حوالي 1500 شخص فقط وهو رقم صغير مقارنة مع العدد الإجمالي المتوقع للمتضررين 87 مليون مستخدم.

لحسن الحظ أن فيس بوك عدلت الواجهة البرمجية بإصدارها الأول وقلصت الصلاحيات التي يمكن للتطبيقات طلب الوصول إليها وذلك منذ عام 2015.

اقرأ أيضاً: صور مسربة لجوال LG G7 ThinQ تكشف عن تصميمه والألوان التي ستتاح له

SeparatorNet - صور مسربة لجوال LG G7 ThinQ تكشف عن تصميمه والألوان التي ستتاح له

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى