آخر الأخبار

بيل جيتس يعتبر فشل شركة مايكروسوفت في قطاع الجوالات الذكية أكبر أخطاءه

بيل جيتس يلوم نفسه على فشل شركته في مجال الجوالات الذكية

بيل جيتس

09f97b8057 - بيل جيتس يعتبر فشل شركة مايكروسوفت في قطاع الجوالات الذكية أكبر أخطاءه

على الرغم من أن بيل جيتس لم يكن هو الرئيس التنفيذي لمايكروسوفت عند ظهور نظام أندرويد.

لكنه لا يزال يعتبر فشل الشركة في قطاع الهواتف الذكية أكبر أخطاءه.

حيث كانت الشركة تملك نظام التشغيل للهواتف منذ العام 2000 بإسم ويندوز موبايل، ثم في عام 2010 أطلقت نظام ويندوز فون.

وعلى الرغم من الإستثمار الكبير، لم تتمكن الشركة من حجز حصة سوقية مقبولة ومنافسة أندرويد و iOS.

في الواقع، على الرغم من أنه تغلب على أندرويد بسنوات، إلا أن نظام قوقل دخل في المنافسة بسرعة.

ففي عام 2007 على سبيل المثال، كان نظام مايكروسوفت ويندوز موبايل يسيطر على حصة سوقية كبيرة بنسبة 42% في أمريكا.

لكن، بعد إطلاق أول هاتف بنظام أندرويد في عام 2008، إنخفضت النسبة بشكل حاد.

بحلول عام 2010، تراجع نظام مايكروسوفت إلى السيطرة على 7% من الحصة السوقية، وأنخفضت الحصة إلى 3% في العام التالي.

غادر بيل جيتس مايكروسوفت في عام 2000، وترك ستيف بالمر على رأس الهرم.

ومع ذلك، هذا لا يمنعه من تحمل بعض المسؤولية حول فشل الشركة في الإرتقاء إلى مستوى يسمح لها بالمنافسة بسوق الهواتف الذكية.

وفقاً لبيل جيتس في مقابلة ظهر فيها مؤخراً:

“الخطأ الأكبر على الإطلاق هو سوء الإدارة الذي أنخرطت فيه، والذي تسبب في أن لا تكون مايكروسوفت في محل أندرويد اليوم”.

ومن المعروف أن السبب الرئيسي لفشل أنظمة مايكروسوفت هو نقص التطبيقات، وخصوصاً التطبيقات الرئيسية التي كانت متاحة لنظامي أندرويد و iOS، ولكن ليس لنظام ويندوز فون.

وهو الأمر الذي أضر بالشركة، التي كانت أحياناً تعرض على المطورين الدفع لهم لإنشاء تطبيقات لنظامها.

في حين أن بيل جيتس قد يكون مستعداً لتحمل الكثير من اللوم في كيفية إعداد مايكروسوفت للمنافسة بسوق الهواتف.

إلا أن هذا لا يعني أن إدارة الشركة كانت أفضل حالاً عندما غادرها.

مع ستيف بالمر على رأس الهرم، دفعت مايكروسوفت مبلغاً ضخماً بقيمة 7.6 مليار دولار لصالح شركة نوكيا، و فشلت أيضاً بنهاية المطاف.

فيديو التصريح:

اقرأ أيضًا: تعرف على ما يكسبه أغنى التقنيين في العالم في الساعة الواحدة، بيل جيتس السادس

SeparatorNet - بيل جيتس يعتبر فشل شركة مايكروسوفت في قطاع الجوالات الذكية أكبر أخطاءه

الوسوم

شاركنا برأيك

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: